ابو مهدي المهندس يكشف مصير داعش في العراق

العالم
0 الآراء
الأخبار العامة
38

.

 

 

 

 

كشف نائب قائد الحشد الشعبي "ابو مهدي المهندس" مصير داعش في العراق.

العالم - العراق

واكد نائب قائد الحشد الشعبي "ابو مهدي المهندس"، انه بعد مدينة الحويجة ومدينة القائم قرب الحدود السورية فان داعش يكون قد انتهى تقريبا في العراق من الناحية العسكرية.

وقال "ابو مهدي المهندس" في تصريح لوكالة انباء فارس، حول مستقبل داعش وتصريح قائد فيلق القدس بالحرس الثوري بان هذا التنظيم الارهابي سينتهي في غضون الشهرين المقبلين: ان داعش انتهى تقريبا من الناحية العسكرية.

واوضح ان عصابات داعش قد انتهت تقريبا وحاليا فان القوات العراقية تشتبك حاليا في المناطق الشمالية مثل الحويجة، ونتوقع ان تنتهي هذه العمليات خلال الايام المقبلة التي تصادف مع شهر محرم.

وبشان المناطق المتبقية تحت سيطرة داعش، اشار نائب قائد الحشد الشعبي، الى المناطق الباقية فقط هي في غرب محافظة الانبار، وينبغي اغلاق مابين 200 الى 250 كلم من الحدود العراقية السورية، ان منطقة القائم المقابلة لمنطقة البوكمال في سوريا.

ولفت المهندس الى ان هذه المناطق التي تقع على نهر الفرات تعد مناطق مهمة، كما توجد مناطق صحراوية يتردد فيها الارهابيون.

واكد ان داعش يلفظ انفاسه الاخيرة لكن من الناحية الامنية ربما يستغرق عد سنوات للقضاء على الدواعش، لانهم يتسللون بين المواطنين وهذه المهمة تحتاج الى جهد امني.

وبخصوص الاوضاع في كردستان العراق، اوضح ابو مهدي المهندس ان الحكومة المركزية العراقية تعمل وفقا للدستور، معربا عن امله في تسوية هذه القضية بحكمة وتدبير من قبل قبل جميع مكونات الشعب العراقي.

تعليقات القراء

  1. ليس هناك تعليقات

أضف تعليقك