في الحفل التأبيني.. نسوية الائتلاف: جريمة إعدام الشبان الثلاثة ماثلة دائمًا أمام عيون الشعب البحريني

نداء البحرين
0 الآراء
إنتهاكات حقوق الإنسان /جرائم السلطة
625

في الحفل التأبيني.. نسوية الائتلاف: جريمة إعدام الشبان الثلاثة ماثلة دائمًا أمام عيون الشعب البحريني

 

أكّدت الهيئة النسويّة في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير، في كلمتها التأبينيّة لشهداء الوطن الثلاثة «عباس السميع، وسامي المشيمع، وعلي السنكيس»، أنّ عامًا مضى، وما زالت تلك الجريمة النكراء التي ارتكبها النظام الخليفي الظالم والإرهابي بإعدام ثلاثة شبّان في عمر الربيع ماثلة أمام عيون الشعب البحريني ويستذكرها في كلّ لحظة.

الهیئة قالت في الحفل التأبیني، إنّ الشهداء (عباس السميع، علي السنكيس، وسامي مشيمع)، ثلاثة أبطال رحلوا واستشهدوا منذ عام، بعد أن كانوا شعلة من العطاء والوفاء للمسيرة النضاليّة والثوريّة، وتركوا الساحة الجهاديّة مخلّفين وراءهم عشرات بل مئات الأبطال الحاضرين والجاهزين لتقديم أرواحهم في سبيل أن نعيش بكرامة وعزّة وإباء.

وأضافت أنّ الشهيد المجاهد آية الله النمر ما زال حيًّا في نفوس الشعب بجهاده ونضاله وثباته وصبره، يستمد منه العزيمة الكبرى، وينهل الناس من بحر جهاده وعلمه وإيمانه.

وفي ختام هذا الحفل التأبينيّ النسويّ جرى تكريم أمّهات شهداء الوطن الثلاثة تقديرًا لمقاومتهنّ وصبرهنّ وصمودهنّ أمام ظلم الكيان الخليفيّ الفاسد وجوره.

تعليقات القراء

  1. ليس هناك تعليقات

أضف تعليقك